Published date:
رقم المقالة:43569
عدد التعليقات:0

مسجد بأستراليا يفتح أبوابه أمام الزوار غير المسلمين

فتح مسجد "توماس تاون"، الكائن جنوب شرقي مدينة "ملبورن"، عاصمة ولاية "فيكتوريا" أمس الأول الأحد 30 ابریل / نیسان الماضی أبوابه أمام أتباع مختلف الديانات.

 كان مسجد "توماس تاون" واحداً من ضمن 15 مسجداً بولاية "فيكتوريا" الأسترالية الذي أقام مراسم "يوم الأبواب المفتوحة" وذلك بتنظيم المجلس الاسلامي بهذه الولاية.

وقال رئيس المجلس الاسلامي بولاية "فيكتوريا"، "محمد محي الدين": على الرغم من أن المساجد تعتبر مكاناً لعبادة المسلمين في الدرجة الأولى، لكنها تكون كذلك مكاناً لتقديم الخدمات للمحتاجين وتوحيد الناس من مختلف الأديان.

وأشار الى أن هناك حوالي 200 ألف مسلم يعيشون في ولاية فيكتوريا، مبيناً أن الهدف من تنظيم مراسم يوم الأبواب المفتوحة للمساجد هو أن تكون رؤية الشعب الأسترالي بالنسبة الى المسلمين غير ما تصوّره وسائل الاعلام، وأن تكون له علاقة ودية مع المسلمين مع الاحترام المتبادل.


وأوضح رئيس المجلس الاسلامي بولاية "فيكتوريا" أنه يمكن تحقيق الاحترام المتبادل والصداقة من خلال اللقاء وتعرّف الناس على بعضهم البعض .

تجدر الاشارة الى أن الاسلام هو رأبع أكبر ديانة في أمريكا بعد المسيحية، والعلمانية، والبوذية، و
عدد السكان المسلمين في أستراليا يكون حوالي 500 ألف نسمة منهم من الإيرانيين.

إضافة تعليق جديد

انتشار دیدگاه به معنای تایید آن نیست . نظرات توهین آمیز منتشر نمی شود .
Image CAPTCHA
Enter the characters shown in the image.

التبليغات